ال”أو فون”

أصبح من الممكن اليوم نقل حاسّة الشم عبر الهواتف الذكيّة. تابعونا للتعرّف على اختراع ال”و- فون” المدهش.